أصبحت أقسام الموارد البشرية في بعض الشركات أقل عدداً من حيث البشر بعد تحولها للذكاء الاصطناعي والاعتماد على برنامج "إيه آي" وظيفته أخذ قرارات تعيين أو إقالة الموظفين والكشف عن مشاعرهم المكنونة تجاه مدرائهم.

أثار برنامج "Xander" جدلاً واسعاً بين الشركات العالمية لاعتماد أقسام الموارد البشرية، التي يفترض أن يكون طاقمها من البشر، على البرنامج لتحديد مشاعر الموظفين من حيث التفاؤل والرفض والغضب.

طُور هذا البرنامج من قبل شركة "Ultimate Software" الأمريكية، التي تتخذ من فلوريدا مقراً لها، وتعتمد عليه شركات "SPS" المصنعة للمعادن في مانهاتن وكانساس، لتحليل وتصنيف ردود الموظفين على استبيان سري، بحسب ما ورد في صحيفة دايلي ميل البريطانية اليوم الخميس.

وأوضحت الصحيفة أن البرنامج يُستخدم أيضاً في تحليل نتائج الاستبيان بهدف تعزيز خطة الرعاية الصحية للشركة لموظفيها.

وتعتمد أكثر من 40% من الشركات العالمية على عمليات الذكاء الاصطناعي بشكل ما داخل مؤسساتهم، في الوقت الذي يُنتقد فيه استخدام الذكاء الاصطناعي في الموارد البشرية بسبب العنصرية والتحيز، وكذلك التحديات التي يواجهها في التعرف على مشاعر البشر مثل الاكتئاب أو السخرية. 
 
: الكلمات الدليلية

مقالات متعلقة

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!