خسائر الأسهم اليابانية تتجاوز 4% بالختام بعد بيانات سلبية



تراجعت مؤشرات الأسهم اليابانية بأكثر من 4 بالمائة  في ختام أولى جلسات العام المالي الجديد للبلاد اليوم الأربعاء، بعد بيانات اقتصادية سلبية، ومع استمرار مخاوف "كورونا".

 

وأظهرت بيانات اقتصادية أولية أن النشاط الصناعي في اليابان لا يزال داخل نطاق الانكماش مع هبوط الإنتاج بأكبر وتيرة منذ أبريل/نيسان 2011، وهو ما جاء بسبب التراجع الحاد في الطلبيات الجديدة إثر ضربة "كوفيد-19" للاقتصاد.

ويستعد المستثمرون إلى حالة من الإغلاق المحتمل في طوكيو وركود اقتصادي عالمي وخفض أرباح الشركات وسط تفشي الكورونا.

وكانت بورصة "طوكيو" قد سجلت خسائر حادة في غضون الربع الأول من العام الحالي حيث تراجع مؤشر نيكي الياباني بأكثر من 20 بالمائة أو ما يعادل 4740 نقطة، وهو أسوأ أداء فصلي من حيث النسبة المئوية منذ أواخر عام 2008.

وعلى صعيد الفيروس المميت، ارتفع عدد الإصابات بالفيروس داخل اليابان إلى 2178 حالة و57 متوفياً حتى الآن، وفقاً لخريطة جامعة "جونز هوبكينز" الأمريكية.

وعند الإغلاق، تراجع مؤشر نيكي الياباني بنحو 4.5 بالمائة وهو ما يعادل 851 نقطة عند مستوى 18065.4 نقطة.

كما انخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً بنحو 3.7 بالمائة مسجلاً 1351 نقطة.

وبحلول الساعة 7:41 صباحاً بتوقيت جرينتش، استقر الين الياباني أمام الدولار الأمريكي عند مستوى 107.52 ين.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!