ديون الأسر عالمياً تتجاوز 47 تريليون دولار وسط مخاوف الإفلاس




تجاوزت ديون الأسر العالمية 47 تريليون دولار، وسط مخاوف من أن يؤدي فقدان الوظائف وتقليص عدد ساعات العمل جراء تدابير التباعد الاجتماعي إلى حالات تعثر عن السداد.


وبحسب تقرير صادر عن معهد التمويل الدولي هذا الأسبوع، فإن ديون الأسر العالمية سجلت مستوى قياسياً عند 47 تريليون دولار (60 بالمائة نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي).

ومقارنة بعام 2007، زادت ديون الأسر العالمية بأكثر من 12 تريليون دولار، في حين صعدت ديون الشركات وقطاعات الحكومة العامة بنحو 31 و34 تريليون دولار على الترتيب.

وتُشكل الأسواق الناشئة والأسواق شبه الناشئة غالبية الديون المتراكمة مع حقيقة أن الأسر في دول الصين وكوريا الجنوبية وتايلاند والبحرين والكويت ولبنان وعمان وماليزيا وتونس سجلت قفزة بأكثر من 15 بالمائة في نسب الديون، وفقاً للتقرير.

ومن بين 53 دولة ناشئة وشبه ناشئة يوجد فقط 9 دول شهدت هبوط ديون الأسر منذ عام 2007 وحتى الآن.

ويوجد حالياً لدى ثلاثة أرباع الـ75 دولة ضمن دراسة معهد التمويل، ديون أسر نسبة للناتج المحلي الإجمالي أعلى مما كانت عليه في عام 2007.

ويشير فقدان الوظائف المتوقع نتيجة "كوفيد-19" إلى قفزة هائلة في ديون الأسر نسبة إلى الدخل والأصول، وفقاً لمعهد التمويل.

ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى انخفاض حاد في الاستهلاك الخاص وخاصةً بين الأسر ذات الدخل المنخفض والديون المرتفعة.

وتشير أحدث توقعات صادرة عن معهد التمويل إلى أن فيروس "كوفيد-19" سيؤدي إلى إثارة حالة من الركود العالمي، حيث يقدر أن الناتج المحلي الإجمالي العالمي سوف ينكمش بنحو 1.5 بالمائة مع وجود مخاطر سلبية.

كما يتوقع تباطؤ نمو اقتصاد الصين إلى 2.8 بالمائة مع الإشارة إلى ضرورة استعداد ثاني أكبر اقتصاد بالعالم إلى موجة صدمة ثانية كنتيجة لطلب التصدير الأضعف.

ويشير المعهد الدولي إلى أن عدم المساواة في توزيع الثروة وأعباء الديون بين الأسر من شأنه أن يضاعف أثر صدمة "كوفيد-19" ويفاقم من أوجه الضعف المالية والاجتماعية والاقتصادية.

 

: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!