أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا ، إن محكمة استئناف باريس أصدرت حكما يؤكد التزام الشركة الليبية الإماراتية لتكرير النفط (ليركو) بسداد ما يزيد على 115 مليون دولار للمؤسسة، بالإضافة إلى الفوائد، فيما يتعلق بدعوى تحكيم بينهما بشأن مصفاة راس لانوف.

وأضافت المؤسسة في صفحتها على فيسبوك أن الحكم الصادر "أكد التزام شركة ليركو سداد أكثر من 115 مليون دولار أمريكي للمؤسسة، بالإضافة للفوائد. مع إضافة الفوائد حتى يوم 28 فبراير 2021، فإن المبلغ المستحق على شركة ليركو يتجاوز 132 مليون دولار أمريكي".

الحارس الأمين

  • تابعت "الوطنية للنفط" قائلة "المحكمة أيدت أيضاً حكم هيئة التحكيم الذي أكد على التزام شركة ليركو المستمر بأخذ أو دفع النفط الخام، و أمرت شركة ليركو بدفع 100 ألف يورو (120.69 مليون دولار) من تكاليف المؤسسة في دعوى محكمة باريس.
  • قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله "إن المؤسسة الوطنية للنفط هي الحارس الأمين على الثروة النفطية الليبية، و أنها لم و لن تتوانى في الدفاع عنها و حمايتها".
  • أضاف نفس البيان أن المؤسسة ستقوم باتخاذ كل الخطوات اللازمة لتنفيذ حقوقها وفق حكم التحكيم و الحكم الصادر عن محكمة باريس.
  • نفت شركة “ليركو”، قبل ثلاثة سنوات خسارتها لنزاع قانوني مع المؤسسة الوطنية للنفط، أمام غرفة التجارة الدولية في العاصمة الفرنسية باريس، حيث أكدت أن القرار ألزم الطرفين بتحمل تكاليف التحكيم مناصفة لأنه “لم يكن هناك فائز واضح” منهما.
  • قالت “ليركو”، المشغلة لمصفاة رأس لانوف، حينها إن غرفة التجارية الدولية في باريس رفضت دعوتين رفعتهما المؤسسة الوطنية للنفط، وأضافت أن هيئة التحكيم طلبت من المؤسسة الإفصاح عن حسابها للتكلفة في بداية كل عام، بحيث تستطيع “ليركو” حساب تلك التكلفة والتحقق منها.


مقالات متعلقة

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!