البيئة تشكل لجان جديدة لفحص شكاوي المواطنين من تلوث المصانع

الحياة إيكونوميست السبت 15 أبريل 2017 الساعة 04:50 مساءً


قررت وزارة البيئة تشكيل لجان جديدة تضم خبراء في البيئة والصحة وممثلين للجمعيات الاهلية المختلفة بالمحافظات التي تتواجد بها المصانع وسط الكتل السكنية لتقييم الوضع البيئي بشكل عام خاصة مع تكرار شكاوي الاهالي من حجم الاضرار التي تقع عليهم بسبب قرب تواجدهم واقامتهم او عملهم بالقرب من المصانع.
 
 اللجان الجديدة جاء تشكيلها بعد قيام سكان منطقة وادي القمر بالاسكندرية من الخروج بعدة استغاثات من جديدة نتيجة معانتهم من وجودهم بجوار مصنع "تيتان" للأسمنت بعد أن قامت وزارة البيئة في وقت سابق بإصدار تقرير يؤكد براءة المصنع من أن يكون السبب في ارتفاع نسبة التلوث بالمنطقة بعد أن شكلت الوزارة لجنة تتكون من أعضاء بالمعهد العالى للصحة وخبراء من جامعة القاهرة، بالإضافة إلى جمعية أهلية من منطقة وادى القمر لإعداد تقرير عن سبب مشاكل الغبار الذى يعانى منه أهالى المنطقة، بالإضافة إلى لجنة أخرى تابعة للوزارة لرصد وقياس حجم الأتربة ومعرفة أسبابه، وخرج تقرير اللجنتين ليؤكد أنالسبب الرئيسى لهذا الغبار، هو زيادة حجم النقل بالشوارع غير الصالحة “المتكسرة” على حد قوله، وليس مصنع تيتان وان التمدد السكاني العشوائي من الأهالى فى منطقة وادى القمر هو السبب.
أوصى التقرير السابق لوزارة البيئة ايضا بأن “وادى القمر” منطقة للصناعات الثقيلة منذ فترة طويلة، ولا يصح أن يتم إغلاق أو نقل المصنع، لأن ذلك سيضر بالصناعة والاقتصاد المصرى.
 
تبحث اللجان الجديدة احوال اهالي مناطق اخرى بعدد من المحافظات كما ستناقش مع المسئولين بمحافظة اسيوط قرار إقامة تجمع سكني جديد متكامل على مساحة 760 فدان والذي يقام في المنطقة الواقعة بين شركتي الأسمنت والبترول بزمام مركز أسيوط،وذلك لضمان عدم تكرار الازمة ، خاصة ان المحافظة بها الكثير من المناطق البديلة والظهير الصحراوي الذي يسمح بإقامة تجمعات سطنية بعيدة عن منطقة التلوث.
البيئة تشكل لجان جديدة لفحص شكاوي المواطنين من تلوث المصانع

قررت وزارة البيئة تشكيل لجان جديدة تضم خبراء في البيئة والصحة وممثلين للجمعيات الاهلية المختلفة بالمحافظات التي تتواجد بها المصانع وسط الكتل السكنية لتقييم الوضع البيئي بشكل عام خاصة مع تكرار شكاوي الاهالي من حجم الاضرار التي تقع عليهم بسبب قرب تواجدهم واقامتهم او عملهم بالقرب من المصانع.
 
 اللجان الجديدة جاء تشكيلها بعد قيام سكان منطقة وادي القمر بالاسكندرية من الخروج بعدة استغاثات من جديدة نتيجة معانتهم من وجودهم بجوار مصنع "تيتان" للأسمنت بعد أن قامت وزارة البيئة في وقت سابق بإصدار تقرير يؤكد براءة المصنع من أن يكون السبب في ارتفاع نسبة التلوث بالمنطقة بعد أن شكلت الوزارة لجنة تتكون من أعضاء بالمعهد العالى للصحة وخبراء من جامعة القاهرة، بالإضافة إلى جمعية أهلية من منطقة وادى القمر لإعداد تقرير عن سبب مشاكل الغبار الذى يعانى منه أهالى المنطقة، بالإضافة إلى لجنة أخرى تابعة للوزارة لرصد وقياس حجم الأتربة ومعرفة أسبابه، وخرج تقرير اللجنتين ليؤكد أنالسبب الرئيسى لهذا الغبار، هو زيادة حجم النقل بالشوارع غير الصالحة “المتكسرة” على حد قوله، وليس مصنع تيتان وان التمدد السكاني العشوائي من الأهالى فى منطقة وادى القمر هو السبب.
أوصى التقرير السابق لوزارة البيئة ايضا بأن “وادى القمر” منطقة للصناعات الثقيلة منذ فترة طويلة، ولا يصح أن يتم إغلاق أو نقل المصنع، لأن ذلك سيضر بالصناعة والاقتصاد المصرى.
 
تبحث اللجان الجديدة احوال اهالي مناطق اخرى بعدد من المحافظات كما ستناقش مع المسئولين بمحافظة اسيوط قرار إقامة تجمع سكني جديد متكامل على مساحة 760 فدان والذي يقام في المنطقة الواقعة بين شركتي الأسمنت والبترول بزمام مركز أسيوط،وذلك لضمان عدم تكرار الازمة ، خاصة ان المحافظة بها الكثير من المناطق البديلة والظهير الصحراوي الذي يسمح بإقامة تجمعات سطنية بعيدة عن منطقة التلوث.
 

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي