المتحف البريطاني يتعاون مع الإنتربول لإعادة آثار سودانية

الحياة إيكونوميست السبت 17 نوفمبر 2018 الساعة 11:48 صباحاً

قال مسؤول سوداني أمس الجمعة، إن المتحف البريطاني يبذل جهوداً بالتعاون مع الإنتربول لإعادة آثار سودانية هربت إلى الخارج.
وبحسب تقرير لموقع "سودان تريبيون"، تعرضت الآثار السودانية خاصة في شمال البلاد ومتحف السودان القومي بالخرطوم لعدة سرقات فقدت على إثرها العديد من القطع الأثرية القيمة.
وأكد أمين أمانة الآثار بالهيئة العامة للمتاحف والآثار الحسن أحمد محمد الحسن أن "المتحف البريطاني يبذل جهوداً بالتعاون مع البوليس الدولي (الانتربول) لإعادة الآثار السودانية التي خرجت بصورة غير شرعية في فترات مختلفة".
وقال الحسن لوكالة السودان للأنباء إن المتحف البريطاني وهو من أكبر المتاحف العالمية لها علاقات خاصة مع الهيئة ويتعاون معها في كثير من الأعمال الأثرية، منها بعثة العمارة الغرب والكوة بالولاية الشمالية والنقوش الأثرية في كركس بولاية نهر النيل.

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي