الاتحاد الأوروبي يطالب مواقع التواصل الاجتماعي بمحاربة الأخبار الزائفة

الحياة إيكونوميست الثلاثاء 23 أبريل 2019 الساعة 01:42 مساءً

طالب الاتحاد الأوروبي مواقع التواصل الاجتماعي ببذل مزيد من الجهد لمحاربة الأخبار الزائفة قبيل انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في الشهر المقبل.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فيسبوك" و"تويتر" إلى جانب شركة "جوجل" تعهدت في شهر أكتوبر الماضي بمحاربة انتشار الأخبار الزائفة.

وفي التقرير الشهري للمفوضية الأوروبية حذرت اليوم الثلاثاء من حدوث تدخل أجنبي خلال الحملات الانتخابية للبرلمان الأوروبي والانتخابات الوطنية في الدنمارك وإستونيا وفنلندا واليونان وبولندا في الأشهر المقبلة.

وأوضح الاتحاد الأوروبي أن هناك حاجة إلى مزيد من التحسينات التقنية إلى جانب مشاركة منهجية، ومجموعات البيانات الخاصة بالحسابات المزيفة وذلك من أجل السماح لخبراء الطرف الثالث ومدققي الحقائق والباحثين بإجراء تقييم مستقل.

وأكد الاتحاد الأوروبي على أن شركة "جوجل" أحرزت تقدماً غير كافي في تحديد القضايا المعتمدة على الإعلان.

أما فيما يتعلق بشركة "تويتر" فإن البيان أشار إلى أن الشركة فشلت في توفير تفاصيل ذات صلة بالتدابير التي تم اتخاذها ضد الحسابات الزائفة، "كما أنها لم تفصح عن أي إجراء بشأن تحسين عمليات فحص مواضع الإعلان".

وفي الأسبوع الماضي صوت البرلمان الأوروبي بالموافقة لصالح معاقبة شركات المحتوى الإلكتروني مثل "جوجل" و"تويتر" و"فيسبوك" بما يصل إلى 4% من حجم أعمالهم بسبب عدم الالتزام بقواعد مكافحة المحتوى الزائف.

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي