ديلي تلغراف:مأساة المسلمين الإيغور من قمع الحكومة الصينية

الحياة إيكونوميست الأحد 12 مايو 2019 الساعة 11:11 صباحاً

 نشرت صحيفة ديلي تلغراف تقريرا كتبته، صوفيا يان من بكين، تتحدث فيه عن مأساة المسلمين الإيغور من قمع الحكومة الصينية.


وتروي صوفيا قصة عزيز عيسى الكون الذي هرب من الصين إلى بريطانيا ويخشى أن يكون نحو مليون من المسلمين الإيغور مثله يقبعون في المعتقلات الصينية.

تقول صونيا: عندما علم عزيز بموت والده عام 2017 سارع إلى مكالمة أمه من لندن، ولكنه لم يستطع أن يتحدث معها مطولا، لأن الشرطة الصينية تضايق أفراد عائلته منذ سنوات كلما اتصل بهم.

وفي المرة التالية عندما اتصل وجد أن الرقم لم يعد في الخدمة. ولم يستطع هذا العام التحدث مع أمه ابتسام نظام الدين، البالغة من العمر 76 عاما. ولم يسمع عنها أي خبر منذ عامين.

ويخشى عزيز أن يكون قد حدث مكروه لأمه، ولكن يحاول ألا يفكر كثيرا كما يقول. ولكنه يتساءل عن السبب الذي جعل السلطات الصينية تقطع المكالمات وجميع وسائل الاتصال.

وتقول صوفيا إن عزيز يخشى أن تكون أمه وأقاربه في المعتقلات التي فتحتها السلطات الصينية للمسلمين الإيغور في مقاطعة شيجيانغ غربي البلاد.
 

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي