تركيا تخفض معدل الفائدة رغم تسارع التضخم وخسائر العملة

الحياة إيكونوميست الأربعاء 19 فبراير 2020 الساعة 01:48 مساءً

خفض البنك المركزي في تركيا معدل الفائدة 50 نقطة أساس، لتكون المرة السادسة على التوالي التي تشهد تعديلاً في السياسة النقدية للبلاد.

وأظهر بيان السياسة النقدية الصادر عن المركزي التركي، اليوم الأربعاء، أنه خفض معدل الفائدة الرئيسي (الريبو لمدة أسبوع) من 11.25 بالمائة إلى 10.75 بالمائة.

وجاء قرار الخفض رغم تسارع التضخم في البلاد خلال الشهر الماضي، واستمرار خسائر العملة التي سجلت أدنى مستوياتها منذ مايو/أيار الماضي.



وأوضح البنك أن القرار جاء بناءً على البيانات الصادرة مؤخراً والتي تشير إلى استمرار التعافي في النشاط الاقتصادي، وفقاً للبيان.

وتعتبر هذه المرة السادسة على التوالي التي يقرر فيها البنك المركزي خفض معدل الفائدة منذ يوليو/تموز الماضي، والخفض الثاني على التوالي في عام 2020.

وبحسب صناع السياسة، فإن التطورات المتعلقة بتوقعات التضخم وظروف الطلب المحلي وأسعار المنتجين قد ساهمت في اتجاه معتدل في معدل التضخم الأساسي.

ويعتبر ما سبق بمثابة تعديل جديد في لغة بيان السياسة النقدية والذي أكد في الأشهر الماضية أن توقعات التضخم "تواصل الاتجاه الهبوطي على نطاق واسع".

وفي يناير/كانون الثاني الماضي، تسارع التضخم في تركيا للشهر الثالث على التوالي ليصل إلى 12.15 بالمائة مع ارتفاع تكاليف التبغ والمشروبات الكحولية.

وأوضح البنك أنه في هذه المرحلة يظل موقف السياسة النقدية الحالي يتماشى مع مسار الاتجاه الهبوطي في التضخم المتوقع.

وبالنظر إلى المستقبل، يعتبر الحفاظ على المسار المعتدل لميزان الحساب الجاري، والذي أظهر تعافياً ملحوظاً مؤخراً، بمثابة عنصر هام لمزيج سياسة الاقتصاد الكلي.

وخلال العام الماضي، سجلت تركيا أول فائض سنوي في الحساب الجاري منذ عام 2001، والذي بلغ 1.67 مليار دولار.

وبحلول الساعة 11:29 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجعت الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي بأكثر من 0.2 بالمائة لتصعد الورقة الخضراء إلى 6.0789 ليرة.

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي