الحياة إيكونوميست الاثنين 08 مارس 2021 الساعة 04:04 مساءً

تدرس وكالة الأدوية الأوروبية سلامة وفعالية اللقاح الروسي "سبوتنيك في Sputnik V"، بعد أن أعطت خلال الأشهر السابقة تصاريح طوارئ لثلاثة لقاحات، وهي: موديرنا Moderna، فايزر-بيونتيك Pfizer-Biontech وأسترازينيكا AstraZeneca.

وفي هذا الإطار، حثت رئيسة مجلس إدارة وكالة الأدوية الأوروبية، كريستا ويرثومر هوش على الامتناع عن منح الموافقة للقاح "سبوتنيك في "، بسبب عدم توافر البيانات المطلوبة حتى الآن.

"ليست لدينا مستندات"

أوضحت هوش: "نحتاج إلى مستندات تمكننا مراجعتها، بشأن من تم تطعيمهم، إنه غير معروف. وهذا هو سبب نصحي بشكل سريع عدم إعطاء الدول تصريح طوارئ"، مشيرة إلى أنه يمكن طرح "سبوتنيك في" في السوق مستقبلًا "عند مراجعة البيانات المناسبة".

كما ذكرت هوش أنه ستتم مراجعة البيانات كافة وفقًا للمعايير الأوروبية للجودة والسلامة والفعالية، ويمكن ترخيص لقاح "سبوتنيك في" أيضًا في الاتحاد الأوروبي "عندما يتم إثبات كل شيء".

وأشار مسؤولو الاتحاد الاوربي إلى أن بروكسل قد تبدأ التفاوض مع الشركة المصنعة للقاح الروسي إن طلبت على الأقل أربع دول أوروبية ذلك.

وكانت دول أوروبية عدة وافقت أو تقيّم حاليًا لقاح "سبوتنيك في" الروسي، ومن بينها المجر وسلوفاكيا وجمهورية التشيك.

وقف الصفقات الثنائية

  • وافق الاتحاد الأوروبي في فبراير/ شباط الماضي على تصدير لقاحَي موديرنا وفايزر إلى 21 دولة من بينها بريطانيا واليابان ودول عربية.
  • يُذكر أن منظمة الصحة العالمية دعت في مؤتمر صحفي في يناير/كانون الثاني الدول الغنية إلى وقف إبرام صفقات ثنائية للحصول على جرعات زائدة من لقاحات كوفيد-19.
  • يواجه الاتحاد الأوروبي عائق تسليم واستلام لقاحات كوفيد-19، وتصاعد الخلاف مع شركة أسترازينيكا البريطانية بسبب تأخر وصوله، وبعد توجيه اتهامات للقاح بأنه أقل فاعلية لدى الأشخاص فوق عمر 65 عامًا


عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي