أفادت الشرطة ومسؤول محلي، اليوم الثلاثاء، أن سبعة أشخاص قتلوا في هجوم جديد نفذه عناصر من جماعة بوكو حرام الإرهابية في شمال شرق نيجيريا.

وقع الهجوم مساء الأحد في مدينة مداغالي النائية في شمال ولاية أداماوا التي غالباً ما تتعرض لهجمات بالرغم من الهجوم العسكري المضاد الذي يشن حالياً على الإرهابيين.

وقال المسؤول الإداري السابق في مداغالي، ماينا أولارامو، "قتلوا سبعة أشخاص وأحرقوا عشرة منازل"، موضحاً أن الجنود طاردوا المهاجمين حتى الأدغال.

وأضاف "ندعو أجهزة الأمن إلى إطلاق مهمة (...) لمطاردة المتمردين لأنهم يستخدمون الأدغال كقاعدة خلفية لعملياتهم ويطلقون منها هجماتهم على مداغالي وجوارها".

وأكد المتحدث باسم شرطة ولاية أداماوا، أبوبكر عثمان الحصيلة التي أعلنها أولارامو، مشيراً إلى سقوط جريحين أيضاً.

واستهدفت جماعة بوكو حرام مرات عدة مداغالي ومدناً وقرى عدة مجاورة لها في الأشهر الأخيرة، بالرغم من طرد الجماعة المتطرفة من معقلها في غابة سامبيسا القريبة.
 
: الكلمات الدليلية

مقالات متعلقة

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!